||   الموقع باللغة الفارسية   ||   شرح وتفسير بعض الأحاديث..   ||   لقد تم افتتاح الموقع أمام الزوار الكرام بتاريخ: 28/جمادی الأولی/ 1435 هـ.ق 1393/01/10 هـ.ش 2014/03/30 م   ||   السلام عليكم ورحمة الله.. أهلاً وسهلا بكم في موقع سماحة السيد جعفر مرتضى العاملي.. نود إعلامكم أن الموقع قيد التحديث المستمر فترقبوا المزيد يومياً..   ||  



الصفحة الرئيسية

السيرة الذاتية

أخبار النشاطات والمتابعات

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

المؤلفات

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

الأسئلة والأجوبة

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

التوجيهات والإرشادات

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

الحوارات

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

النتاجات العلمية والفكرية

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

الدروس

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

الصور والتسجيلات

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

مركز نشر وترجمة المؤلفات

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

مختارات

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

مركز الطباعة والنشر

شريط الصور


  • الغدير والمعارضون لبنان جديد
  • الشهادة الثالثة
  • ابن عربي سني متعصب غلاف
  • رد الشمس لعلي
  • شبهات يهودي
  • سياسة الحرب غلاف
  • ظلامة ابي طالب غلاف
  • ظلامة ام كلثوم
  • زواج المتعة
  • الولاية التشريعية
  • كربلا فوق الشبهات جديد
  • علي ويوشع
  • طريق الحق
  • توضيح الواضحات
  • دراسات وبحوث في التاريخ والإسلام ط ايران
  • تخطيط المدن في الإسلام
  • تفسير سورة الماعون
  • تفسير سورة الكوثر (التاريخ العربي)
  • تفسير سورة هل أتى
  • تفسير سورة الناس(التاريخ العربي)
  • تفسير سورة الكوثر
  • تفسير سورة الفاتحة (التاريخ العربي)
  • السوق في ضل الدولة الإسلامية
  • سنابل المجد
  • سلمان الفارسي في مواجهة التحدي
  • الصحيح من سيرة الإمام علي ج 3
  • الصحيح من سيرة الإمام علي
  • صفوة الصحيح فارسي
  • رد الشمس لعلي
  • كربلاء فوق الشبهات
  • اكذوبتان حول الشريف الرضي
  • منطلقات البحث العلمي
  • مختصر مفيد
  • المقابلة بالمثل
  • ميزان الحق ط 1
  • ميزان الحق (موضوعي)
  • موقف الإمام علي (عليه السلام) في الحديبية
  • المراسم والمواسم _ إيراني
  • المواسم والمراسم
  • مقالات ودراسات
  • مأساة الزهراء غلاف
  • مأساة الزهراء مجلد
  • لماذا كتاب مأساة الزهراء (عليها السلام)؟!
  • لست بفوق أن أخطئ
  •  خسائر الحرب وتعويضاتها
  • علي عليه السلام والخوارج
  • ظاهرة القارونية
  • كربلاء فوق الشبهات
  • حقوق الحيوان
  • الحاخام المهزوم
  • الحياة السياسية للإمام الجواد
  • الحياة السياسية للإمام الحسن ع سيرة
  • الحياة السياسية للإمام الحسن ع
  • الحياة السياسية للإمام الحسن ع ايران
  • الحياة السياسية للإمام الرضا ع
  • إدارة الحرمين الشريفين
  • ابن عباس ـ ايران
  • ابن عربي سني متعصب
  • ابن عباس وأموال البصرة
  • دراسة في علامات الظهور مجلد
  • بلغة الآمل
  • براءة آدم (ع)
  • بنات النبي أم ربائبه غلاف
  • بنات النبي أم ربائبه
  • عرفت معنى الشفاعة
  • الصحيح1
  • الصحيح 2
  • الصحيح8
  • الجزيرة الخضراء
  • الجزيرة الخضراء
  • الصحيح
  • الغدير والمعارضون لبنان
  • الغدير والمعارضون
  • الأداب الطيبة المركز
  • الآداب الطبية في الإسلام
  • البنات ربائب
  • علامات الظهور
  • علامات الظهور قديم
  • أحيو امرنا
  • أهل البيت في آية التطهير
  • افلا تذكرون
  • ابوذر
  •  بنات النبي (صلى الله عليه وآله) أم ربائبه؟!
  • الإمام علي والنبي يوشع
  • براءة آدم (ع)
  • الغدير والمعارضون
  • الإمام علي والخوارج
  • منطلقات البحت العلمي
  • مأساة الزهراء عليها السلام

خدمات

  • الصفحة الرئيسية
  • أرشيف المواضيع
  • إجعل الموقع رئيسية المتصفح
  • أضف الموقع للمفضلة
  • إتصل بنا



  • القسم الرئيسي : الأسئلة والأجوبة .

        • القسم الفرعي : الأسئلة العقائدية .

              • الموضوع : العدل الإلهي والخلود في العذاب .

العدل الإلهي والخلود في العذاب

السؤال :

إن الإنسان يرتكب الذنب كالقتل مثلاً في لحظة واحدة، ويحرم المقتول من عشر سنوات من حياته التي كانت مكتوبة له.. فلماذا يكون جزاؤه جهنم خالداً فيها؟!

ولماذا لا يبدل حكم الإعدام بالحبس المؤبد،كما أصبح شائعاً في القوانين الوضعية؟!

ألا يتنافى الحكم بالقتل مع العدل.؟!.


بسم الله، والحمد لله، والصلاة والسلام على نبينا محمد وآله الطاهرين..

 

وبعد..

فإن القتل وإن كان يتم في لحظة، ويحرم الإنسان من سنوات عشر من عمره، لكن المقياس ليس هو الحرمان من العمر المتبقي الذي كتبه الله له.. بل المقياس هو ما حرمه منه من فرص لأعمال مصيرية، حيث قد تكون لحظة واحدة سبباً في السعادة الأبدية، فإن ليلة القدر خير من ألف شهر وربما لا يختص ذلك به بل يتعداه لغيره من سائر الناس، الذين قد يتصدى لهدايتهم.. فلا بد أن يحرم هذا القاتل أيضاً من هذه السعادات إلى الأبد..

كما أنه حين قطع يد شخص، أو فقأ عينه، فإنه يكون قد حرمه من طاعات وخيرات كان يمكنه أن يمارسها بها قد يكون لها أعظم الأثر في حياته الأبدية.. فيجب أن يحرم هو من ذلك إلى الأبد أيضاً..

لأن النقص الذي حدث، إنما حدث في الحياة الإنسانية، لا في عمر الإنسان ليكون القياس بين زمانين، بل الميزان هو العمل الذي حرمه من فرصة اختياره لينال من خلاله السعادة الأبدية..

وبذلك يتضح: أن تبديل حكم الإعدام بالحبس المؤبد، ليس له ما يبرره، وفيه تضييع لمعنى العدل الذي يجب أن يكون هو الحاكم والمهيمن على حياة الناس.. وفيه أيضاً تضييع لمعنى الحكمة المشار إليها في قوله تعالى {وَلَكُمْ فِي الْقِصَاصِ حَيَاةٌ}([1]).

وما ذلك إلا لأن الله سبحانه قد خلق الكون والحياة وفق نظام معين، تتصل فيه الآخرة بالدنيا اتصالاً حقيقياً.. فأي خرق في أنظمته أو إخلال، فإنه سيترك أثره في الدنيا، وفيما يوازيه أيضاً في الحياة الأخروية.. وذلك ظاهر لا يخفى.. 

 

والحمد لله رب العالمين.

جعفر مرتضى الحسيني العاملي


([1]) سورة البقرة 179.

 
 
 

طباعة  ||  أخبر صديقك  ||  إضافة تعليق  ||  التاريخ : 2015/01/02  ||  القرّاء : 2218






البحث في الموقع


  

جديد الموقع



 تفسير آية في سورة القدر

 ارتباط ليلة القدر بالنصف من شعبان

 حجية القطع بالمعتقدات الباطلة

 صلاة ليلة الرغائب

 إذن الحسين (عليه السلام) لأصحابه بالانصراف..

ملفات منوعة



 الإسرائيليات في تاريخ الطبري

 عبس وتولى

 التكبير على الميت خمس لا أربع

 العلوم الدينية

 ما يرفع العذاب عن المؤمن

إحصاءات

  • الأقسام الرئيسية 12

  • الأقسام الفرعية 61

  • عدد المواضيع 672

  • التصفحات 2065659

  • التاريخ 21/07/2018 - 20:31



تصميم، برمجة وإستضافة: الأنوار الخمسة @ Anwar5.Net